Uncategorized

العقل البشري وقدراته الكامنة

《 يداً بيد نحو مستقبل آمن ومزدهر

 

فيما يتصل بالذاكرة فأنه من المهم ان نفهم القدرة الكامنة للمخ البشري ان تكوين صورة سلبية حول قدراتنا على التذكر سوف يتدخل في قدراتنا الكامنة على التذكر كما ان معرفة كم لعقولنا من قدرات لا يمكن تصديقها ستساعدنا على رؤية القدرة الكامنة للتذكر بإيجابية أكثر. والعقل البشري غالبا ما يقرن بجهاز حاسوب الا ان العقل البشري على أية حال أكثر تأثيرا فأي حاسوب لا يستطيع ان يتذوق او ان يتوصل الى المبادئ المجردة او يشعر بالسعادة او الغضب او الملل خصوصا ان كان ذلك الحاسوب في حجم حبة الكنتالوب.

 

 

لا تنظم الذاكرة الانسانية أبجديا او عدديا او حسب موضوعات فقط ولكن حسب طرق اخرى لا يمكن عدها فعناصر المعرفة في العقل البشري منظمة عبر ملايين من خيوط شبكات العمل المتداخلة ونتيجة لذلك فان اي كلمة او اي صورة او حدث سابق يمكن الوصول اليه عمليا من اي نقطة بداية عبر عدد هائل من الطرق فالمعرفة في شبكة الذاكرة البشرية موزعة على شكل رزم نمطية التكرار في مجموعات اشتهرت بوجود روابط السبب والنتيجة بينها.

لقد قام وليام جيمس منذ سنوات عديدة ومعظم العلماء اليوم ما زالوا يوافقونه اننا نستخدم اقل من 10% من قوانا العقلية ذلك ان نفكر في شكل حياتنا وما قد تكون عليه اذ استخدمنا فقط 20% من الطاقة الكامنة لعقولنا .في الدماغ البشري (مئة بليون جزء عامل) ومعظم الادمغة البشرية تزيد قليلا على الثلاثة أرطال وتحتوي على (عشر الى اربع عشرة) خليه عصبية ولتصوير كم هي دقيقة هذه الخلايا فأنه يمكن وضع 25000 منها في قطعه عملة معدنية فئة البنس الواحد (البنس=240/1)من الجنيه الانجليزي ورغم ذلك فأنه كل خليه من هذه الخلايا الدقيقة قادرة على تخزين ما بين مليون ومليوني جزء من المعلومات.

ان القدرة التخزينية للعقل البشري تساوي عشرة عناصر معرفية كل ثانية مدى الحياة يعني ذلك ان ثمة قدرة كافية تصل الى تخزين 600 عنصر معرفي في الساعة الواحدة وفي عمر الانسان العادي فأن العقل البشري لديه القدرة على تخزين ما يربو على مئة تريليون من العناصر المعرفية حتى في العمر الصغير فأن الذاكرة على قدر من الإثارة ففي عمر الثلاث سنوات يستطيع العقل البشري ان يربط بين احداث قبل ان تقع فعليا وعلى سبيل المثال لا يستطيع الفرد منا ان يضع في ذاكرة اعقد اجهزة الحاسوب كل ما يعرفه طفل عمره اربعه سنوات عن مطبخ امه وفِي الواقع علينا ادراك ان العقل البشري عالم صغير بذاته تخرج عقولنا مجهزة بأنسجة عصبية عالية الكفاءة تثبت من خلال ارتقاء العقل البشري وهذا ما يجعلنا نميل الى تدبر تجاربنا وان نستخدمها في ذلك الشكل المميز من النشاط الإنساني الذي نسميه التفكير.

كل عقل بشري فيه ما يزيد على عشرة بلايين نسيج عصبي تصدر نبضات كهربائية وكل خلية عصبية لها آلاف المدخلات والمخرجات من والى الخلايا المنتشرة في الجسم البشري بأكمله وبأستخدام مصطلحات علم البيولوجيا (الأحياء) فأن المفتاح الواحد يساوي نقطه اشتباك عصبي واحد Synapse وهذا هو الملتقى الذي تستطيع فيه الخلية العصبية ان تنقل رسالتها الى خلية عصبية ثانية او الى عضلة وان روعة نقطة الاشتباك العصبي تكمن في قدرتها على ترجمة الطاقة الكهربائية الى طاقة كيميائية ثم معاودة ذلك العمل ثانية فعندما ترسل نبضة كهربائية عبر نسيج عصبي فأن الكيمياويات المسماة بالنواقل العصبية يتم اطلاقها واذا ما وصلت هذه النوافل العصبية الى خلية عصبية ثانية على سطحها المستقبلات الصحيحة فأنها تنتج رد فعل وهو انتقال النبضة الكهربائية للعصب الى خلية عصبية ثانية واذا ما أطلقت الى عضلة فأن هذه النبضة تتسبب في انقباض العضلة .

ان مجمل هذه العملية المتمثّلة في الانتقال والانطلاق تتم في اقل من واحد الى ألف (1/1000) من الثانية ويقال نظريا ان الاشتباك العصبي تصبح اقوى عندما يغلب استخدامها وتصبح أضعف إذا ما قل استخدامها ولذا فأن عبارة (تدريب العقل) ليست عبارة جوفاء.

 

 

الكاتب : الأستاذة نادية مهدي عجيرش

البلد : جمهورية العراق

رقم العضوية : 382

يداً بيد نحو مستقبل آمن ومزدهر

الاتحاد العالمي لتقنيات التنمية البشرية والتطوير الذاتي

Subscribe
نبّهني عن
guest
Country or city
التقييم
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
عذراً .. لا يمكنك نسخ المحتوى
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x