Uncategorized

مدمرات الموهبة والإبداع لدى الطفل

《 يداً بيد نحو مستقبل آمن ومزدهر

 

 

يوجد كثير من السلوكيات التي يقوم بها الأهل التي تؤثر سلبا على الطفل وتدمر موهبته وتقتل شخصيته في الصميم. وسأسردها على الشكل الآتي

  1. الضرب على الوجه : يقتل 300-400 خلية عصبية في الدماغ .. المسح على الرأس يخلق خلايا دماغية جديدة
  2. الألعاب الإلكترونية : هذه الألعاب التي انتشرت بشكل غير مسبوق بين أيدي أطفالنا لها تأثير خطير جدا حيث أنها تقتل الذكاء الاجتماعي والذكاء اللغوي و تسبب نزيف الدماغ لشدة التركيز .. استهلاك خلايا الدماغ قبل أوانها واستهلاك طاقة كبيرة وهي “طاقة التركيز” عندما يكبر هذا الطفل سوف يفتقد بعض المهارات في حياته.
  3. السخرية من الأم أمام ابنها يجعل الطفل يركن للانطواء والخوف والتوقف عن التفكير السليم لأن الطفل يستمد الموهبة من أمه حسب آخر الدراسات العالمية.
  4. السخرية من أفكار الطفل والتعليق غير التربوي على ما يقدمه من إنتاج وبذلك تصبح الدافعية لديه متدنية حيث أنه يجب الثناء على أفكار الطفل الصحيحة وتصحيح الغير صحيح منها ولكن بأسلوب تربوي بحت .
  5. قفل باب الحوار مع الطفل منذ الصغر بحكم العادات التقاليد الخاطئة وبذلك يتم قتل الذكاء اللغوي والاجتماعي لديه وإضعاف شخصية الطفل.

مثال : تهميش الأطفال وأمرهم بالسكوت وتعنيفهم في المناسبات أمام الآخرين الصغار والكبار .

 

  1. الإقلال من شرب الماء بالذات أثناء التعليم .

الدماغ يتكون من 85% من الماء يجب شرب كوب من الماء (أو علبة صغيرة) كل خمس وأربعون دقيقة و إذا لم يشرب يصدر الجسم حركات لاإرادية ( كحة – عطس – يحرك الكرسي- يسحب الطاولة ،، يظهر للمربي أنه يفتعل الإزعاج )

  1. عدم تناول وجبة الإفطار: كما أثبتت كثير من الدراسات أن الوجبة الأساسية التي تعطينا طاقة لإكمال يومنا هي وجبة الإفطار ..

الناس الذين لا يتناولون وجبة الإفطار سوف ينخفض معدل سكر الدم لديهم هذا يقود إلى عدم وصول غذاء كاف لخلايا المخ مما يؤدي إلى انحلالها …

ويجب الحذر من الوجبات السريعة : وهذا منتشر جدا في وطننا العربي بالآونة الاخيرة وللأسف كثير من الأطفال يعتمدون على الوجبات السريعة ويبتعدون عن الطعام الصحي الذي يتكون من كافة العناصر الغذائية

  1. التعليم بالتلقين وعدم مراعاة ميول وقدرات الطالب يجب ترك مساحة كافية للطفل للبحث العلمي والاكتشاف والاستنتاج .
  2. عدم تمكين الأطفال من عيش طفولتهم الطبيعية وإغراقهم في الأنشطة التعليمية يجب ترك مساحة كافية لمواهب الطفل من رسم وقراءة القصص والتعبير …

الكتابة على الجدران سببها عدم التمكين من الكتابة الحرة في السنين الأولى .

  1. إلزام الطفل تصغير خطه في المرحلة الابتدائية .

الخط الكبير يرمز للثقة بالنفس والأمان.

إذا صغر الخط معناه فقد هاتين الصفتين.

يجب علينا أن نكون حذرين بالتعامل مع الأطفال ويجب علينا انتقاء الألفاظ التربوية الصحيحة وتحفيز تفكير التلميذ من خلال أنشطة تجعل الطفل يبحث ويكتشف ويستنتج للمضي قدما بدماغ الطفل والتعبير عن ميوله ومواهبه.

 

◈◈◈◇◈◈◈

الكاتب : الدكتورة يسرى رشيد خضر ديبان

البلد : الجمهورية العربية السورية

رقم العضوية : 181

يداً بيد نحو مستقبل آمن ومزدهر

الاتحاد العالمي لتقنيات التنمية البشرية والتطوير الذاتي

Subscribe
نبّهني عن
guest
Country or city
التقييم
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
عذراً .. لا يمكنك نسخ المحتوى
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x