Uncategorized

طفلك خجول

《 يداً بيد نحو مستقبل آمن ومزدهر

 

 

طفلكِ خجول: تبدأ عملية تكوين شخصية الطفل منذ المراحل الأولى، وقد تظهر لديه بعض المشكلات التي تسبّب القلق، ربما تكون هذه المشكلات بسيطة في بدايتها ولكن مع إهمال الوالدين لها فإنّها تقود إلى مشكلاتٍ أكبر وأخطر مع الطفل، ومن مشكلات الطفولة الخجل.

 

 

 

✺ الخجل: هو تصرّف انفعالي يسبّب الانطوائيّة للطفل وابتعاده عن غيره من الناس متردد في قراراته وتصرفاته تتسم بالجمود، يعتمد على والديه بشكل أساسي يكبر دون أن يكون لديه خبرة في الحياة.

 

ولكن هناك فرق بين الخجل الشديد ويميل الطفل فيه الى الانطوائية والحياء… فالحياء هو عبارة عن التزام الطفل بمنهاج الفضيلة وآداب الإسلام، والفرق واضح بينهما فالحياء محبّب في الإسلام وخاصةً للإناث.

 

✺ أسباب الخجل: الوراثة، خوف الأم الزائد على الطفل، اضطرابات الأم أثناء الحمل، العقوبة القاسية من أحد الوالدين أو كلاهما، المشاكل بين الأب والأم.

 

✺ أعراض الطفل الخجول:

  • السكوت، أو قلة الكلام، وعدم النظر لمن يتحدث معه، وربما دفن وجهه في صدرك
  • رفض أي عمل يوكل إليه فيه حديث مع الغرباء حتى في الهاتف.
  • التعرق الشديد وزيادة نبض القلب، وربما ظهور بعض اضطرابات المعدة والشعور بجفاف الفم والحلق
  • الحرص على البعد عن الأضواء، خاصة الجلسات الجماعية والحفلات والمشاركات الخيرية والطلابية والرحلات بل حتى صعوبة تكوين صداقات

 

كيفية التعامل مع الطفل الخجول:

  1. دع لطفلك الحرية لاكتشاف ما حوله بنفسه وهو يتعلم من الخطأ والتجربة ومن الإرشادات.
  2. التعامل مع الموقف بهدوء وتفهم مشاعر الطفل بعدم الضغط عليه.
  3. تجنب عقاب الطفل الخجول والغير خجول وإهانته أمام الآخرين وحتى لو كان وحيدا فالعنف والسخرية والعقاب المبالغ فيه يعمق المشكلة.
  4. تدريب الطفل يوميا على التعبير عن موضوع ما أو أن يتلو أمامك قصة او أمام العائلة ولا تكثر من الملاحظات في المراحل الأولى من هذا التدريب وأكثر من استخدام عبارات التشجيع.
  5. تدريب الطفل على القيام بمهام والمسؤوليات كتولي المحاسبة لأمر ما أو شراء أغراض للبيت.
  6. الحذر من إطلاق النعوت السلبية والأوصاف المحطمة “أنت خواف – ضعيف – خجول – غير ذلك من هذه الألفاظ التي تحبط الطفل”.
  7. صف هوايات الطفل وترصد قدرته وميوله ومن ثم تنميتها.
  8. لا تستعجل وإياك واليأس لحالة طفلك ولا ضير في سؤال من حولك من ذوي الخبرة والاختصاص عند الحاجة وتأكد أن هناك كثير من الحالات تتحسن مع تقدم العمر وزيادة التجارب الناجحة والثقة بالنفس.

 

◈◈◈◇◈◈◈

 

 

الكاتب : الدكتورة يسرى رشيد خضر ديبان

البلد : الجمهورية العربية السورية

رقم العضوية : 181

يداً بيد نحو مستقبل آمن ومزدهر

الاتحاد العالمي لتقنيات التنمية البشرية والتطوير الذاتي

Subscribe
نبّهني عن
guest
Country or city
التقييم
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
عذراً .. لا يمكنك نسخ المحتوى
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x